في معنى قَولِ اللهِ تعالى “وَإِنَّ مِنْهُمْ لَفَرِيقًا يَلْوُونَ أَلْسِنَتَهُم بِالْكِتَابِ لِتَحْسَبُوهُ مِنَ الْكِتَابِ وَمَا هُوَ مِنَ الْكِتَابِ”

تفنَّنَ الذين كفروا من بَني إسرائيل من مُعاصري رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ تعالى عليه وسلَّم في الكَيدِ لدينِ الله، ولقرآنِ الله، حسداً من عندِ أنفسِهم (وَدَّ كَثِيرٌ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ لَوْ يَرُدُّونَكُمْ مِنْ بَعْدِ إِيمَانِكُمْ كُفَّارًا حَسَدًا مِنْ عِنْدِ أَنْفُسِهِمْ مِنْ بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمُ الْحَقُّ فَاعْفُوا وَاصْفَحُوا حَتَّى يَأْتِيَ اللَّهُ بِأَمْرِهِ إِنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ) (109 البقرة).
ومن ذلك أنَّهم كانوا يكتبونَ “الكتابَ” بأيديهم ثم يلوونَ ألسنتَهم به حتى يظنَّ مستمعُهم أنَّه من الكتابِ الذي أنزلَه اللهُ تعالى على سيدِنا موسى، وما هو بذلك: (فَوَيْلٌ لِلَّذِينَ يَكْتُبُونَ الْكِتَابَ بِأَيْدِيهِمْ ثُمَّ يَقُولُونَ هَذَا مِنْ عِنْدِ اللَّهِ لِيَشْتَرُوا بِهِ ثَمَنًا قَلِيلًا فَوَيْلٌ لَهُمْ مِمَّا كَتَبَتْ أَيْدِيهِمْ وَوَيْلٌ لَهُمْ مِمَّا يَكْسِبُونَ) (79 البقرة).
وكلُّ ذلك حتى يشتروا بما كتبوا ثمناً قليلاً يقبضونه من كفارِ قريش الذين سبق وأن اتفقوا معهم على ذلك، وذلك حتى يقولوا للناسِ “إنَّ ما جاءَ به رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ تعالى عليه وسلَّم لم يرِد له ذكرٌ في التوراةِ، وإنَّ التوراةَ، وعلى الضدِّ مما كان يقولُ به سيدُنا محمد صلَّى اللهُ تعالى عليه وسلَّم، قد وردَ فيها ما يتعارضُ مع ما وردَ في القرآن”: (إِنَّ الَّذِينَ يَكْتُمُونَ مَا أَنْزَلَ اللَّهُ مِنَ الْكِتَابِ وَيَشْتَرُونَ بِهِ ثَمَنًا قَلِيلًا أُولَئِكَ مَا يَأْكُلُونَ فِي بُطُونِهِمْ إِلَّا النَّارَ وَلَا يُكَلِّمُهُمُ اللَّهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلَا يُزَكِّيهِمْ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ. أُولَئِكَ الَّذِينَ اشْتَرَوُا الضَّلَالَةَ بِالْهُدَى وَالْعَذَابَ بِالْمَغْفِرَةِ فَمَا أَصْبَرَهُمْ عَلَى النَّار) (174- 175 البقرة).
أما معنى قولِ اللهِ تعالى “يَلْوُونَ أَلْسِنَتَهُمْ بِالْكِتَابِ”، فهو أنَّ الذين كفروا من أهل الكتابِ هؤلاء كانوا يتلون ما كتبوه بأيديهم، وبالطريقةِ التي كان أهلُ التوراةِ يتلون بها التوراةَ، وذلك حتى يلبِسوا على الناسِ الأمرَ فيظنوا أنَّ ما يسمعون هو مما تقولُ به التوراة، وما هو بذلك.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s