هل إلهُ العلمِ هو الله؟

لا يمكنُ لإلهِ العلمِ أن يكونَ هو اللهُ تعالى؛ فإلهُ العلمِ هو إلهٌ ضِرار لا وجودَ حقيقياً له!
وما ذلك إلا لأن العلمَ قد اتَّخذَ له إلهاً عرَّفَهُ بأنَّهُ القوةُ التي تتحكمُ في الكونِ بوساطةٍ من قوانينِها. وهذه القوانينُ لا قدرةَ لإلهِ العلمِ على أن يفعلَ فعلاً يتعارضُ معها على الإطلاق. ولذلك كان العلمُ لا يُقِرُّ بوجودِ المعجزات ولا يؤمنُ بأنَّ هناك حياةً أخرى بعد هذه الحياة!

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s