ماذا يعني “الحكمُ بما أنزلَ الله” في القرآن العظيم؟

يُريدُنا اللهُ تعالى أن نحتكمَ إلى القرآنِ العظيم فنُحكِّمَ آياتِهِ الكريمة في أمورِنا كلِها جميعاً ما كان منها ذا صلةٍ بهذه الحياةِ الدنيا وما كان منها ذا صلةٍ بالآخرة. ولقد أوجبَ ذلك علينا بالتالي ضرورةَ أن نلزمَ “حكمَ اللهِ” فلا نُخالفَ عن أمرِهِ ما استطعنا. وهذا الإلتزامُ من جانبِنا هو هذا “الحكمُ بما أنزلَ الله”، وذلك احتكاماً إليهِ وتحكيماً له دون أن يكونَ لنا أيُّ رأيٍ في الأمر (فَاحْكُمْ بَيْنَهُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ وَلَا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَهُمْ عَمَّا جَاءَكَ مِنَ الْحَقِّ) (من 48 المائدة)، (فَلَا وَرَبِّكَ لَا يُؤْمِنُونَ حَتَّى يُحَكِّمُوكَ فِيمَا شَجَرَ بَيْنَهُمْ ثُمَّ لَا يَجِدُوا فِي أَنْفُسِهِمْ حَرَجًا مِمَّا قَضَيْتَ وَيُسَلِّمُوا تَسْلِيمًا) (65 النساء).
وهكذا يتبيَّنُ لنا أنَّ الأمرَ لا علاقةَ له على الإطلاق بما يدأبُ ويواظبُ على الجهرِ به أولئكَ الذين يُصِرُّونَ على أنَّ “الحكمَ بما أنزلَ الله” لن يتحقَّقَ قبل أن يتأتَّى لهم “الجلوسُ على سدةِ الحكم” طالما كانوا هم “أدرانا” بالدين و”أعلمَنا” بهذا الذي أنزلَه اللهُ تعالى وأوجبَ علينا أن نحكمَ به! والدينِ من هؤلاء براء طالما كانوا يتَّخذونَه ذريعةً لتحقيقِ مبتغاهم في “الوصولِ إلى الحكم”!
فما علاقةُ الاحتكام إلى ما أنزلَ اللهُ، والحكمُ به بالتالي، بـ “الجلوس على سدة الحكم”؟! وهل “الحكمُ بما أنزلَ الله” يقتضي حقاً ذلك؟!
لقد أمرَنا القرآنُ العظيم بأن “نحكمَ بما أنزلَ الله”، وذلك بأن يحرصَ كلُّ واحدٍ منا على الالتزامِ بما يتطلَّبُهُ ذلك من تقيُّدٍ بـ “حدود الله” التي ما تعدَّاها إلا هالك. فمتى سيتوقفُ طلابُ الدنيا من “رجالِ الدين” عن إيرادِ نصوصٍ من القرآنِ الكريم في غيرِ موردِها، لا لشيءٍ إلا ليُسوِّغوا لهذا الذي هم عليه من عظيمِ حرصٍ على الدنيا التي لو أنَّهم احتكموا إلى “ما أنزلَ اللهُ” حقاً لما حكَّموها فيهم ولما احتكموا إليها!

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s