في معنى قوله تعالى “لِيَسْأَلَ الصَّادِقِينَ عَنْ صِدْقِهِمْ”

نقرأ في سورةِ الأحزاب ما ورد في الآية الكريمة 8 منها (لِيَسْأَلَ الصَّادِقِينَ عَنْ صِدْقِهِمْ). فما هو معنى أن يسألَ اللهُ تعالى الصادقينَ عن صِدقِهِم؟
يُعينُ على الإجابةِ على هذا السؤال أن نستذكرَ بعضاً من المواطنِ التي تحدث فيها القرآنُ العظيم عن الصادقين. فتدبُّرُ بعضٍ من هذه المواطنِ القرآنية الكريمة كفيلٌ بتبيانِ المعنى الذي تنطوي عليه هذه الآيةُ الكريمة، والذي بالإمكان أن نوُجِزَه بالكلماتِ التالية: “سوف يسألُ اللهُ تعالى الصادقين يومَ القيامةِ عن الذي انتهى بهم إليه صدقُهم في الحياة الدنيا من تنعُّمٍ في جناتِ النعيم في الآخرة، وهل صدَقَهم اللهُ وعدَه”. وهذا هو عينُ ما بوسعِنا أن نتبيَّنه بتدبُّرنا الآيتين الكريمتين التاليتين: (وَسِيقَ الَّذِينَ اتَّقَوْا رَبَّهُمْ إِلَى الْجَنَّةِ زُمَرًا حَتَّى إِذَا جَاءُوهَا وَفُتِحَتْ أَبْوَابُهَا وَقَالَ لَهُمْ خَزَنَتُهَا سَلَامٌ عَلَيْكُمْ طِبْتُمْ فَادْخُلُوهَا خَالِدِينَ. وَقَالُوا الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي صَدَقَنَا وَعْدَهُ وَأَوْرَثَنَا الْأَرْضَ نَتَبَوَّأُ مِنَ الْجَنَّةِ حَيْثُ نَشَاءُ فَنِعْمَ أَجْرُ الْعَامِلِينَ) (73- 74 الزمر).

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s