في معنى قوله تعالى “ذَلِكَ مِنْ فَضْلِ اللَّهِ عَلَيْنَا وَعَلَى النَّاسِ”

من بين ما كان قد دارَ من حديثٍ بين سيدِنا يوسف عليه السلام وصاحبَي سجنِهِ، ما حفظته لنا سورةُ يوسف في الآية الكريمة 38 منها (وَاتَّبَعْتُ مِلَّةَ آبَائِي إِبْرَاهِيمَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ مَا كَانَ لَنَا أَنْ نُشْرِكَ بِاللَّهِ مِنْ شَيْءٍ ذَلِكَ مِنْ فَضْلِ اللَّهِ عَلَيْنَا وَعَلَى النَّاسِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَشْكُرُونَ). فما الذي قصدَ إليه سيدُنا يوسف بقوله “ذَلِكَ مِنْ فَضْلِ اللَّهِ عَلَيْنَا وَعَلَى النَّاسِ”؟ وما هو هذا الفضل الإلهي الذي كان يُشيرُ إليه عليه السلام؟
يُعينُ على الإجابة على هذا السؤال أن نستذكرَ ذلك الوعدَ الذي كان اللهُ تعالى قد ابتلى به سيدَنا إبراهيم عليه السلام، والذي أتمَّهُ اللهُ له، وذلك وفقاً لما حدَّدَه تعالى من “اشتراطاتٍ” أجملَتها لنا الآية الكريمة 124 البقرة (وَإِذِ ابْتَلَى إِبْرَاهِيمَ رَبُّهُ بِكَلِمَاتٍ فَأَتَمَّهُنَّ قَالَ إِنِّي جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَامًا قَالَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي قَالَ لَا يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ). فاللهُ تعالى كان قد وعد خليلَه عليه السلام بهذه الكلمات التي جعلَه اللهُ بمقتضاها إماماً للناس. ثم أنَّ اللهَ تعالى استجابَ دعوةَ سيدِنا إبراهيم بأن يطالَ ذلك العهدُ ذريَّتَه عليه السلام كلهم جميعاً فيكون كلُّ واحدٍ منهم إماماً للناسِ بدورِه، ولكنَّ اللهَ تعالى “اشترطَ” ألا يكونَ هذا من الظالمين.
وبمقتضى هذا الوعد الإلهي، الذي أنبأتنا سورةُ البقرة بأنَّ اللهَ تعالى قد أتمَّه لسيدِنا إبراهيمَ فأنجزه، فإن سيدَنا يوسف بقوله الذي حفظته لنا الآية الكريمة 38 من سورة يوسف أعلاه كان يشيرُ إلى “إمامتِهِ” للناسِ هو عليه السلام وإلى “إمامةِ” أبيه يعقوب وجدِّه إسحق عليهما السلام؛ هذه “الإمامةُ” التي هي من فضلِ اللهِ عليهم وعلى الناس، والذين بفضلِ هذا الفضلِ الإلهي فقد اهتدى كثيرٌ منهم إلى الله.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s