معنى “أماني” في القرآن العظيم

تحدثتُ في منشوراتٍ عدة عما للغةِ القرآنِ العظيم من تمايزٍ مُبين عن لغتِنا العربيةِ الدارجة، وإلى الحد الذي يجعلها تتناشزُ أحياناً مع أحكامِ وقواعدِ لغتِنا هذه.
ومن ذلك أننا سوف نخفقُ في الوقوعِ على معنى كلمة “أماني” ومشتقاتها في القرآن العظيم إذا ما نحن توهَّمنا أنها تعني “رغبات”. فكلمة “أماني” تجيء أحياناً بمعنى “حديث الظنونِ والأوهام”. ومن ذلك: (وَقَالُوا لَنْ يَدْخُلَ الْجَنَّةَ إِلَّا مَنْ كَانَ هُودًا أَوْ نَصَارَى تِلْكَ أَمَانِيُّهُمْ قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِين) (111 البقرة)، (لَيْسَ بِأَمَانِيِّكُمْ وَلَا أَمَانِيِّ أَهْلِ الْكِتَابِ) (من 123 النساء)، (يُنَادُونَهُمْ أَلَمْ نَكُنْ مَعَكُمْ قَالُوا بَلَى وَلَكِنَّكُمْ فَتَنْتُمْ أَنْفُسَكُمْ وَتَرَبَّصْتُمْ وَارْتَبْتُمْ وَغَرَّتْكُمُ الْأَمَانِيُّ) (من 14 الحديد).
كما أن لكلمة “أماني” أن تجيءَ بمعنى “الكلام المُبهم الذي لا يعرفُ المتحدث به معناه”، وذلك كما في الآية الكريمة (وَمِنْهُمْ أُمِّيُّونَ لَا يَعْلَمُونَ الْكِتَابَ إِلَّا أَمَانِيَّ وَإِنْ هُمْ إِلَّا يَظُنُّونَ) (78 البقرة). فهذه الآية الكريمة تتحدث عن طائفةٍ من عربِ الجزيرة العربية ممن دانوا بدينِ أهلِ الكتاب ولم يتعلَّموا لغتهم فكانوا يُردِّدون آياتِ الإنجيل وآياتِ التوراة ترديداً باللسان دون أن يفقهوا معنى هذا الذي هم يرددون.
وكلمة “تمنى” المشتقة من كلمة “الأماني” تعني “تحدَّث”، وهذا ما بوسعنا أن نتبيَّنه بتدبُّرنا الآية الكريمة (وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ مِنْ رَسُولٍ وَلَا نَبِيٍّ إِلَّا إِذَا تَمَنَّى أَلْقَى الشَّيْطَانُ فِي أُمْنِيَّتِهِ فَيَنْسَخُ اللَّهُ مَا يُلْقِي الشَّيْطَانُ ثُمَّ يُحْكِمُ اللَّهُ آيَاتِهِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ) (52 الحج).

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s