قدَر يوسف بين رؤيا صاحبَي سجنه ورؤيا الملك

يضطرُّنا تدبُّر الوقائع والأحداث التي تزخر بها سورة يوسف إلى وجوب الإقرار بأن كلَّ “عسر”ٍ انطوت عليه هذه الوقائع والأحداث إنما كان يشتمل في باطنه على يُسرٍ، وأنَّ كلَّ “تعسيرٍ” شهدته حياةُ سيدنا يوسف بعيداً عن أبيه يعقوب عليه السلام إنما كان يدفعُ باتجاه قدرٍ لم يكن له أن يتحقَّق لولا كل هذا العُسر والتعسير! ولذلك قال سيدُنا يوسف عليه السلام ما وثَّقته الآية الكريمة 100 من سورة يوسف في قوله تعالى (إِنَّ رَبِّي لَطِيفٌ لِمَا يَشَاءُ).

فسيدُنا يوسف تبيَّن له، من بعد تحقُّق رؤياه، أنَّ كلَّ ما مرَّ به من شديد الصعاب وعسيرها لم يكن المقصود منه هو هذا العسر، وأن الأقدارَ لم تأتمر عليه لتنغِّص عليه عيشَه، وأن كلَّ ما حدث لم يكن إلا مفرداتٍ من خطةٍ إلهيةٍ محكمة اقتضت ذلك العُسر وقضت بأن تؤُولَ الأمورُ إلى ما آلت إليه خاتمةَ المطاف، وذلك بتبوُّئه عليه السلام أعلى منصبٍ قيادي في أعظمِ امبراطوريةٍ عرفها العالمُ القديم!

ومن بين مفردات هذه الخطة القدرية، التي سخَّر اللهُ تعالى من أجل تحقيقها ما ليس باليسير الإحاطةُ به على ما كان عليه الأمرُ شخوصاً وأحداثاً، تبرز رؤيا صاحبَي سيدنا يوسف في سجنه ورؤيا الملك. فاللهُ تعالى أرى صاحبَي يوسف رؤياهما وذلك حتى يتأتى لأحدهما أن يُشيرَ على الملك بأن يلتجئ إلى سيدنا يوسف ليفسِّر له رؤياه، وذلك بعدما تبين لصاحبِه هذا صدقَ تأويلِ سيدنا يوسف لرؤياه عندما كان في السجن فأخبره بأنه عما قريب سيصبِحُ ساقي الملك (يَا صَاحِبَيِ السِّجْنِ أَمَّا أَحَدُكُمَا فَيَسْقِي رَبَّهُ خَمْرًا) (من 41 يوسف)!

إذاً فاللهُ سيَّر الأحداثَ والوقائع والشخوص تسييراً قدرياً بتدخُّلٍ إلهيٍ مباشرٍ من لدنه، وذلك حتى يُصار إلى زجِّ سيدِنا يوسف في السجن فيتأتى له أن يُؤوِّل رؤيا صاحبَيه تأويلاً صدَّقته الوقائعُ والأيام. واللهُ تعالى هو الذي أرى الملكَ رؤياه التي أفضى تأويلُ سيدنا يوسف لها به إلى جعلِه المكينَ الأمين، فتحقَّقت بذلك رؤيا سيدنا يوسف عليه السلام عندما كان طفلاً!

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s